تنظم الغرفة الفلاحية لجهة فاس – مكناس يوما دراسيا على هامش للمهرجان الوطني للتفاح

 

باعتبارها شريكا وفاعلا في التنمية الفلاحية، وفي إطار دعمها للتظاهرات الفلاحية المنظمة على صعيد الجهة، قامت الغرفة الفلاحية لجهة فاس – مكناس بتنظيم يوم دراسي على هامش فعاليات المهرجان الوطني للتفاح في دورته السابعة عشر المنظم من 10 إلى 20 غشت 2017 بإيموزار كندر تحت شعار ” الورديات رافعة للتنمية المحلية”.

لقد تم تنظيم هذا اليوم الدراسي بتاريخ الخميس 17 غشت 2017 بالجماعة الحضرية للإيموزار كندر حول موضوع “مخطط المغرب الأخضر في خدمة التنمية الفلاحية” كما عرف حضور عدد مهم من الفلاحين خاصة منتجي التفاح.

لقد تم خلال هذا اليوم الدراسي تقديم مجموعة من العروض التي تناولت مواضيع متعددة: استراتيجية مخطط المغرب الأخضر، ترشيد استعمال المواد الكيماوية، أهمية تحاليل الماء والتربة في قطاع الورديات، ترشيد استعمال المدخلات الكيماوية والتمويل الفلاحي. خلال هذا اليوم الدراسي قامت الغرفة الفلاحية بتقديم عرض حول مجالات تدخلها في التنمية الفلاحية.

تجدر الإشارة إلى أن هذا اليوم الدراسي تميز بتجاوب مهم من طرف الحضور وذلك عن طريق طرح مجموعة من الأسئلة والإقتراحات من أجل تحقيق التنمية الفلاحية بمنطقة إيموزار كندر  وتطوير قطاع الورديات بالخصوص.